عالم

سر إحتفاظ الملكة المصرية “تي” بجمال شعرها..رغم مرور آلاف السنين من التحنيط

أثار شعر مومياء الملكة “تي” ، و هي واحدة من المومياوات الملكية الـ22 و التي تم نقلها من المتحف المصري إلى المتحف القومي للحضارة المصرية ، جدلاً كبيراً على صفحات التواصل الاجتماعي بسبب كثافة شعرها و حفاظه على لونه ، كما تعتبر من أشهر مومياوات الملكات في مصر القديمة ، حيث عبر الكثيرون عن دهشتهم لبقاء شعرها لآلاف السنين محتفظاًَ بخصلات حمراء .

تعتبر الملكة “تي” من أشهر مومياوات الملكات في مصر القديمة ، و قد أظهرت الصورة شعرها طويلاً و كثيفاً ، و يشار إلى أن شعرها كان لونه أسود و ليس أحمر ، غير أنه تحول فيما بعد إلى اللون الأحمر نتيجة تأثير المواد التي تم إستخدامها في عملية التحنيط ، بالإضافة إلى ذلك فقد تعرضت لعملية تحنيط عالية الدقة كونها ملكية، و هو الأمر الذي ساعد على بقاء شعرها على حاله رغم مرور الزمن 0

السر وراء مظهر شعر الملكة “تي” الذي خطف الأنظار ، هو وصفة مكونة من دهن البقر ، مع زيت الخروع و الصنوبر ، الذي يؤدي إستخدامها لتلك النتيجة المُبهرة .

الجدير بالذكر أن القدماء المصريين إهتموا بتحنيط الشعر على أن يظل محتفظ بجماله و قيمته خاصة للملكات ، و رجح إستخدامهم في التحنيط إلى مادتي ملح النترات و الحناء التي كانت تستخدم في تحنيط الملوك و الملكات .

كما كانت النساء قديماً و المصريون عموماً يهتمون بمظاهر الجمال ، و خاصة الشعر من خلال العديد من الزيوت الطبيعية ، بالإضافة إلى الخلطات الطبيعية ، و فضلا عن هذا فالزيوت التي كانوا يستخدمونها أثناء حياتهم تفوق الموجودة الآن من حيث التركيز و دقة التحضير و الصناعة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: